كيف اكون مثقف ماليا ؟ إليك أفضل 6 طرق لتثقف نفسك ماليا

You are currently viewing كيف اكون مثقف ماليا ؟ إليك أفضل 6 طرق لتثقف نفسك ماليا

إذا كنت تتسائل كيف اكون مثقف ماليا ؟ فأنت في المكان المناسب لتعرف أفضل الطرق التي تساعدك في اكتساب ثقافة مالية تدعمك في رحلتك لتغيير حياتك المالية إلى الأفضل.

إن المعرفة المالية تعني امتلاك المعلومات والمهارات اللازمة لإدارة أموالك وحفظها واستثمارها بشكل فعال لك ولأسرتك؛ وهي تشمل كل المواضيع المالية الشخصية بدءا من التخلص من ديونك، الالتزام بالميزانية، الادخار، تعلم الاستثمار، والتخطيط للتقاعد…

 

المحتويات 

1. اقرأ كتب الثقافة المالية
2. تعلّم من وسائل التواصل الاجتماعي
3. الاشتراك في النشرات الإخبارية المالية
4. الاستماع إلى البودكاست المالي
5. اكتشف أين تذهب أموالك
6. استشر المتخصصين الماليين

 

أفضل 6 طرق لتكون مثقف ماليا 

لتنطلق في رحلتك المالية وتكتسب ثقافة مالية إليك أفضل الطرق التي تساعدك في تحسين ثقافتك المالية و تدعمك في تحقيق أهدافك المالية حسب تقرير الشركة الرائدة في مجال خدمات التقاعد Athene :

 

1. اقرأ كتب الثقافة المالية

إذا كنت تفضل الكتب، فأنصحك بقراءة أفضل كتب المال والمعرفة المالية التي تتناول مواضيع تساعدك في تغيير حياتك المالية وتدعمك لتكون مثقف ماليا مثل الموالية :

  • أسرار المال 
  • عقلية الأغنياء
  • سداد الديون
  • إعداد الميزانية
  • الادخار
  • نصائح للمستثمرين الجدد
  • استراتيجيات بناء الثروة 

وبحكم أني قرأت العشرات منها يمكنني التصويت على أفضل 5 عناوين ساعدتني في تغيير حياتي المالية بفارق كبير وهي :

  • الأب الغني الأب الفقير
  • أغنى رجل في بابل
  • أسرار عقلية المليونير
  • سيكولوجية المال
  • قواعد الثروة

 

2. تعلّم من وسائل التواصل الاجتماعي

وفقًا لاستطلاع موقع MagnifyMoney لعام 2021 أوجد أنّ المستثمرون الذين تتراوح أعمارهم بين 18 و40 عامًا يستخدمون اليوتيوب والانستغرام كمصدر للمعلومات المالية وأبحاث الاستثمار…

 يمكنك استخدام مواقع التواصل الاجتماعي المفضلة لديك لمتابعة الخبراء الماليين والحصول على مقالات مثيرة للاهتمام ومشاهدة القنوات المتخصصة التي تناقش موضوعات مالية.

على سبيل المثال يمكنك الانضمام إلى مجموعة فيسبوك مهتمة بالجانب المالي الشخصي حيث يمكنك المشاركة في المحادثات وتبادل الخبرات والتجارب في الجانب المالي الشخصي لتكون مثقف ماليا.

 

3. الاشتراك في النشرات الإخبارية المالية لتكون مثقف ماليا 

اشترك في نشرات المواقع المالية للحصول على أخبار مالية مجانية في بريدك الالكتروني ولكن اختار مصادر موثوقة؛ حتى تتمكن من استكشاف مجموعة متنوعة من المواضيع المالية واكتساب معرفة مالية من الخبراء حول الأحداث الاقتصادية واتجاهات الأسواق المالية.

مقال ذو صلة : أفضل 10 مواقع انجليزية لتعلم الثقافة المالية مجانا

 

4. الاستماع إلى البودكاست المالي

يمكنك أن تستمع إلى البث الصوتي المالي لأنها طريقة رائعة للاستمتاع بالأخبار المالية أثناء قيامك بالعادات اليومية الروتينية مثل : 

  • القيام الأعمال المنزلية
  • المشي
  • الاسترخاء
  • الرياضة
  •  السياقة

 يمكنك العثور على الخيارات التي تناسب اهتماماتك في تطبيقات البودكاست والاستماع مباشرة إلى الخبراء الماليين؛ حتى تتعلم نصائح عملية لإدارة أموالك، وشروحات بسيطة حول المواضيع المالية لتكتسب ثقافة مالية.

 

5. اكتشف أين تذهب أموالك

لن تستفيد من الإرشادات المالية التي يقدمها الخبراء إلاّ إذا كنت تعرف أين تذهب أموالك كل شهر
 من خلال تتبع دخلك ونفقاتك عن طريق إعداد ميزانية شخصية باستخدام تطبيق مجاني يسمى مصاريف وقد جربته أنا شخصيا لمدة 3 أشهر وعرفت أين كان يطير راتبي ..

الميزانية  تساعدك في :

  • تعلم كيفية تقسيم راتبك
  • تحديد العادات المالية التي تحتاج إلى توقف أو استبدال مثل عادة تناول الطعام خارج المنزل
  • التوقف عن شراء أشياء لا تحتاجها
  • وبها تخلق فرص لتخصيص المزيد من الأموال لتحقيق أهدافك الادخارية

اقرأ المزيد : أهمية التخطيط المالي الشخصي في حياتك 

 

  6. استشر المتخصصين الماليين لتكتسب ثقافة مالية 

ذات مرة ذهبت لتقديم محاضرة عن العمل الحر عبر الانترنت فأعجبني قول الشاب الذي دعاني إذ أخبرني أن الله عز وجل يقول في القرآن الكريم ” وَلا يُنَبِّئُكَ مِثْلُ خَبِيرٍ”؛ لذلك يمكن أن يكون الخبير المالي داعما جيدًا بجانبك لأنه يقدم لك مهام كثيرة ومتنوعة حسب طلباتك ومنها :

  • توسيع معرفتك المالية
  • مساعدتك في حل مشاكلك المالية
  • توجيهك لكيفية تحقيق أهدافك المالية
  •  يعمل معك لتقييم وضعك الحالي
  •  يناقشك في خطة لتلبية احتياجاتك المالية

 

مهما كان مستوى معرفتك المالية، فمن المهم أن تكون متعلمًا مدى الحياة ومستمرا في البحث عن معلومات واستراتيجيات جديدة يمكنها تحسين  حياتك المالية

وذكر نفسك أنّ كل خطوة تتخذها نحو التعامل مع وضعك المالي هي خطوة في الاتجاه الصحيح ، وأن المعرفة قوة يمكن أن تساعدك على اتخاذ قرارات مالية أكثر حكمة وثقة واكتساب ثقافة مالية واسعة.

 

 

شارك الموضوع

اترك تعليقاً