كيف تصبح مليونيرا؟ 8 خطوات من الخبير المالي الأمريكي ديف رامزي

في هذا المقال يجيبك الخبير المالي ديف رامزي عن سؤالك كيف تصبح مليونيرا؟ من خلال اتباع 8 عادات ومبادئ وجد أنها مشتركة في حياة المليونيرات، بعد دراسات قام بها مع فريقه على 10000 مليونير أمريكي، وفي الختام يرد على الأسئلة الشائعة حول أصحاب الملايين.

 

حسب التقرير الذي نشره ديف على موقعه الرسمي رامزي سوليشين ramseysolutions فإنّ تحقيق هدفك بأن تصبح مليونيرا لا علاقة له بالحالة المادية لعائلتك ،أو بحصولك على شهادتك العلمية، ولست بحاجة إلى وظيفة ذات أجر مرتفع أو تذكرة يانصيب فائزة.

 إنّما يتعلق الأمر بعقليتك المالية وكيفية تعاملك مع المال؛ لذلك إذا كنت على استعداد للسيطرة على أموالك وبناء الثروة، فتابع القراءة لمعرفة بعض الطرق الأكثر فعالية التي تساعدك لتصبح مليونيرا.

 

من هو المليونير؟

حسب جواب الخبير الأمريكي في الشؤون المالية ديف رمزي فإنّ المليونير هو ببساطة أي شخص تبلغ ثروته الصافية مليون دولار أو أكثر؛ أي عندما يساوي ما تملكه (أصولك) ناقص ما تدين به (التزاماتك) أكثر من مليون دولار، فأنت مليونير.

 على الرغم من بعض المعتقدات الخاطئة في الثقافة المالية، فإن كونك مليونيرا لا يعتمد على مقدار المال الذي تجنيه في العام.

 

كيف تصبح مليونيرا؟ إليك 8 خطوات 

يمكنك البدء في بناء نفس العادات واتباع نفس المبادئ حتى تتمكن من أن تصبح مليونيرا مستقبلا.

اقرأ أيضا : ما هي عادات المليونير؟ اكتشف 16 عادة للمليونير ستغير حياتك المالية

 

1. اجتنب الوقوع في فخ الديون

هناك فكرة خاطئة منتشرة في ثقافتنا مفادها أنه يجب عليك تحمل مخاطر كبيرة لتصبح مليونيرا، مثلما يعتقد الناس أنه يتعين عليك الحصول على قروض تجارية ، ويبررون ذلك من خلال تسميتها “الرافعة المالية” وهي مجرد كلمة خيالية لاقتراض الأموال والدخول في الديون.

ولكن الحقيقة هي أنّ الدين هو الرمال المتحركة لأحلامك المالية؛ في كل مرة تشتري شيئًا ما بالتقسيط أو تحصل على قرض، فإنك تحفر حفرة أعمق بتراكم ديونك وقد يصعب عليك أن تخرج منها، هذه الأموال بالإضافة إلى الفائدة التي ترسلها إلى المقرضين هي أموال يمكنك وضعها في مستقبلك.

 

خلاصة القول هي: إذا كنت تريد أن تصبح مليونيرا فاجتنب الديون بأي ثمن، وإذا كانت عليك ديون فتخلص منها وقم بسدادها.

مقال ذو صلة : أفضل الطرق لترتاح من الديون لخبراء ماليين

استثمر باكرا
استثمر باكرا

2. كلما استثمرت في سن مبكر كان أفضل

كلما بدأت الاستثمار مبكرًا، كلما زادت احتمالية أن تصبح مليونيرا؛ إذا بدأت في ادخار مبلغ معين شهريا بدءًا من سن 25 عامًا فمن الممكن أن تصبح مليونيرًا في عمر مبكر، لذا ابدأ بالاستثمار في اللحظة التي تصبح فيها خاليًا من الديون ويكون لديك صندوق طوارئ احتياطي للظروف المفاجئة.

 

ربما تكون في الأربعينيات أو الخمسينيات من عمرك وتفكر أن الاستثمار مناسب أكثر بالنسبة لهؤلاء الشباب، ولكن بغض النظر عن عمرك ، لم يفت الأوان أبدًا.. المهم أن تبدأ من حيث أنت.

اقرأ المزيد : كيف استثمر مبلغ من المال؟ تعرف على أفضل 5 طرق للاستثمار حاليا 2024

عادة الادخار
عادة الادخار

3. اكتسب عادة الادخار واجعله أولوية

توّصل بحث الخبير المالي ديف رمزي إلى أن 70% من أصحاب الملايين وفروا أكثر من 10% من دخلهم طوال سنوات عملهم، لقد ادخروا وادخروا الكثير حتى بنوا ثرواتهم؛ بعدما قرأت كتاب أغنى رجل في بابل أدركت أهمية الادخار، فجعلته عادة في خطتي المالية الشهرية، بحيث أقتطع نسبة معينة من راتبي..

ومن بين ثمار الادخار ما يلي :

  • يعتبر أحد الخطوات الأساسية لبناء مستقبل مالي آمن
  • وسيلة فعالة تساعدك في الخروج من ديونك
  • يوفر لك فرصة الاستمتاع بحياة جيدة

 إذن تذكر أنّ عادة ادخار مبلغ من المال بطريقة منظمة يمكن أن يساعدك على تجنب العديد من العقبات في حياتك من جهة، ومن جهة أخرى يدعمك لتحقيق أهدافك المالية وعيش الحياة التي تحلم بها.

 

4. اجتهد لزيادة دخلك للوصول إلى هدفك بشكل أسرع

لا تحتاج إلى راتب ضخم لتصبح مليونيرا، وإذا كنت تريد الوصول إلى وضع المليونير بشكل أسرع قليلاً، فإن أفضل طريقة للقيام بذلك هي زيادة دخلك؛ فكلما زاد المال الذي تجنيه زادت قدرتك على الاستثمار!

ولكن قد تتساءل كيف أفعل ذلك؟

 إليك بعض الطرق على سبيل المثال لا الحصر :

  • طلب زيادة في راتبك
  • العثور على وظيفة جديدة تدفع أكثر
  •  يمكنك البدء في نشاط جانبي
  •  بيع بعض الأشياء التي كان يتراكم عليها الغبار في منزلك
  • الحصول على دورات تدريبية لزيادة مهاراتك وإمكانيات الكسب

 

إحدى الخصائص المميزة لأصحاب الملايين هي أنهم يتحملون المسؤولية الشخصية عن حياتهم، وبعبارة أخرى يعتقد أغلبية أصحاب الملايين تقريبًا (97%) أنهم يتحكمون في مصيرهم المالي.

فما تنتظر؟ إذا كنت تعلم أنك بحاجة إلى زيادة دخلك، تحرك وافعل شيئًا حيال ذلك!

 

5. قم بتخفيض النفقات الغير الضرورية

بينما تعمل على أن تصبح مليونيرا، تأكد من أنّك تنفق أموالك عن قصد ولهدف ما، والدليل هو أنّ الدراسات أثبتت أنّ 9 من كل 10 مليونيرات يعيشون على أقل مما يكسبونه، ويلتزمون بالميزانية التي يضعونها كل شهر، وقد وجد فريق ديف رمزي أنّ 93% من أصحاب الملايين ما زالوا يستخدمون الكوبونات عندما يتسوقون.

 

لذلك، لا تصدّق ما شاهدته في بعض البرامج التلفزيونية أو سمعته في قنوات الأخبار عن حياة البذخ التي يعيشها بعض الأثرياء وليس الكل، لأنّ المليونيرات الناجحون يعيشون حياة متواضعة، ولا يضيعون أموالهم على الأشياء غير المرغوب فيها أو التي لا يستطيعون تحمّلها، وبدلا من ذلك يجدون طرقا لخفض الإنفاق؛ حتى يتمكنوا من توفير المزيد من المال للمستقبل.

 

إذن ، خذ بعض الوقت لمراجعة نفقاتك الشهرية السابقة لتعرف أين يتسرب المال منك؟ وتحدد ما هي الفئات التي يمكنك مراجعتها مثل الموالية :

  • الإيجار : إذا كنت تستأجر منزلا بملغ مكلف فحاول البحث عن آخر أقل تكلفة .
  • المطاعم: إليك بديل يستحق التجربة لمدة شهر، تناول كل وجبة في المنزل وتجاهل القهوة التي تتناولها كل يوم في طريقك إلى العمل ستندهش من حجم المال الذي يمكنك توفيره خلال 30 يومًا
  • التأمين : فكر كيف يمكنك الحصول على سعر أقل في التأمينات التي تدفع لها كل فترة مثل التأمين على سيارتك
  • الهدايا : لا تستسلم للضغوط الاجتماعية لشراء هدايا باهظة الثمن للعائلة أو الأصدقاء المقربين؛ لأنّك بذلك تضغط عليهم لرد الجميل وتكلف ميزانيتك ما لا تطيق.
  • الاشتراكات : حاول خفض عدد قليل من الاشتراكات الشهرية في ميزانيتك مثل؛ رسوم الانترنت، عضوية الصالة الرياضية… فربما نادرا ما تذهب لقاعة الرياضة.

 

المهم تذكر، أيًا كانت التضحيات التي تقوم بها الآن كبيرة أو صغيرة فإنها ستقطع شوطًا طويلًا لمساعدتك في تحقيق هدفك بأن تصبح مليونيرا.

 

6. عليك بحماية هدف المليونير الخاص بك من مرض المقارنة

الخطوات لتصبح مليونيرا هي عكس الطريقة التي يتصرف بها معظم الناس، مما يعني أنك سترى الأصدقاء والعائلة يذهبون إلى أماكن المتعة، ويشترون الأشياء، وإذا قمت بمواكبتهم فيما يفعلونه، فقد تقع في مشكلة كبيرة فيما يتعلق بأموالك الخاصة.

يقول ما يقرب من نصف (49٪) جيل الألفية أنهم يتأثرون بوسائل التواصل الاجتماعي في كيفية إنفاق أموالهم؛ وهذا يعني أنهم يقومون بتقليد حياة المشاهير والمؤثرين على مواقع التواصل، ليقرروا مكانهم كيفية إنفاق أموالهم الخاصة؛ فانتبه حتى لا تنغمس في ثقافة المقارنة وذكّر نفسك أنه قد حان الوقت للتوقف عن شراء الأشياء التي لا تستطيع تحمّل تكلفتها، لإبهار دائرة أصدقاءك أو أقاربك.

 

لم يصل المليونيرات إلى ما وصلوا إليه من خلال ممارسة لعبة المقارنة لمواكبة أصدقائهم وعائلاتهم عندما يتعلق الأمر بالإنفاق، وبدلاً من ذلك يظلون يركزون على أهدافهم الخاصة ولا يتأثرون بشأن نمط حياة الآخرين.

 

بدلاً من الهوس بما ليس لديك ركز على الأشياء المهمة حقًا مثل أهدافك الشخصية، المهنية، والأسرية والإرث الذي ستتركه لأطفالك؛ لأنّ هذه ستجلب لك متعة أكبر بكثير من تلك التي يمكن أن توفرها سيارة جديدة أو رحلة لقضاء إجازة على الإطلاق.

 

7. تعامل مع متخصص خبير في الاستثمار

في الواقع 68% من أصحاب الملايين صرّحوا أنهم عملوا مع مستشار مالي لمساعدتهم في الوصول إلى صافي ثرواتهم، هل ترى؟ إن بناء الثروة ليس رياضة فردية، ومن الحكمة طلب التوجيه من الأشخاص الذين يعرفون ما يفعلونه، وهنا تذكرت ذات مرة ذهبت لأقدم محاضرة عن العمل من المنزل عبر الانترنت، فذكرني أحد الشباب بقول الله عز وجل “ولا ينبّئك مثل خبير”.

 

8. كرر خطتك المالية الناجحة

لكي تصبح مليونيرا، عليك أن تدع الوقت والنمو يعملان بسحرهما، وإذا كنت تريد تحقيق أهدافك المالية الكبيرة، فعليك أن تستمر في التركيز على التفاصيل الصغيرة على المدى الطويل..

أقصد بذلك البقاء بعيدا عن الديون، الاستثمار بشكل مستمر، تجنب فخ مواكبة الجيران والأقارب، وسنة بعد سنة من تكرار الخطوات الناجحة سوف تستمر في القيام بهذه الأشياء حتى بعد أن تصل إلى علامة المليون دولار، لأن هذا ما يفعله الأشخاص الأذكياء ماليا.

أسئلة شائعة حول المليونير
أسئلة شائعة حول المليونير

أسئلة شائعة حول المليونير :

1. هل ورث كل المليونيرات ثرواتهم؟

وفقًا للدراسة الأمريكية للمليونيرات، يعتقد معظم جيل الألفية (74٪) وأكثر من نصف جيل طفرة المواليد (52٪) أن المليونيرات ورثوا ثرواتهم، لكن دراستنا لأصحاب الملايين تدحض هذه النظرية

إليك بعض الحقائق :

  • 21% فقط من أصحاب الملايين حصلوا على أي ميراث على الإطلاق
  • 16% فقط ورثوا أكثر من 100 ألف دولار
  •  3% فقط حصلوا على ميراث بقيمة مليون دولار أو أكثر!

يعتقد معظم الناس أن المليونيرات ورثوا ثرواتهم ببساطة، لكن الغالبية العظمى منهم لم يحصلوا على أي ميراث على الإطلاق.

 

2. كيف يصبح المليونيرات أثرياء بسرعة؟

قد يكون الأمر مفاجئًا، لكن معظم أصحاب الملايين لا يحققون الثراء بسرعة؛ ولذلك نجد في الواقع أنّ الأشخاص الذين يغوصون في الأسهم الفردية، أو العملات المشفرة، أو أحدث مخطط لتأجير العقارات لأصدقائهم الذين يبحثون عن طريقة سريعة وسهلة للثراء، عادة ما ينتهي بهم الأمر فقط بمزيد من الحزن وأموال أقل في جيوبهم

 

3. كيف يبني أصحاب الملايين ثرواتهم ؟

الجواب في الواقع هو أنّ العامل الأول الذي ساهم في ارتفاع صافي ثروات أصحاب الملايين هو الاستثمار باستمرار على مدى فترة طويلة من الزمن.

 

4. هل يعيش معظم أصحاب الملايين نمط الحياة الفخمة؟

سنخبرك بسر صغير، ألا وهو أنّ معظم أصحاب الملايين لا يبالون بالمظاهر وحياة البذخ، مثلما تشاهد أسلوب حياة بعض المشاهير والرياضيين على شاشة التلفزيون.

 

 

خلاصة القول تذكر أن هدفك بأن تصبح مليونيرا يعتمد على عقليتك المالية وطريقة تصرفك مع أموالك، وليس على مواكبة الجيران، لذلك إذا كنت ترغب في بناء الثروة وتريد أن تصبح مليونيرا؛ فتوقف عن الاهتمام بما يعتقده الآخرون بشأن ملابسك أو سيارتك أو منزلك، وعش بأقل من دخلك حتى تتمكن لاحقًا من العيش والعطاء بشكل لا مثيل له.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Scroll to Top